من نحن

عمار حسين الحاج

عمار حسين الحاج

مقالات الكاتب

تجاعيد، على وجه القلب

في صيف عام 2016 كان أغلب السوريين مُقتَلَعين من جذورهم السكنية، أغلبهم مُشرَّدٌ في مُدنٍ غير مدنهم، ينزحون داخل سورية أو يتشردون في كل دول العالم؛ نحن الهاربين من هذه الحرب الشنيعة، أو بفعل الحصار والتهجير القسري. لم يكُن بيد أم محمد ذات الستين سنة، إلَّا أن تنزح مع زوجات أولادها الثلاث وأولادهنَّ نحو محافظة […]

اعرض المزيد

من يوميات شهيد .. صبر متأجج

كُلُّ شيءٍ يرتجف، حتى الحائط أيضاً يرتجف، وصورة الصديق المعلقة أمامي ترتجف معهُ، أُمسكُ جسدي بما فيه بؤبؤ عيني لأكون الثابتَ وأكتشف كم هو الكون من حولي يرتجف. أرى ابتسامتهُ الطفولية الثابتة فيقفز قلبي ويسخر مني ومن نظرية الثابت والمُرتجف في هذه الحياة، التي أبدعتُها لأنسى تفاصيل غياب الصديق عن باب الحُلم الذي قرعناه سويَّاً […]

اعرض المزيد

طقوس حزن دمشقية

تَفَّرَّسَتْ وجههِ جيداً، فهذا الوجه لا بُدَّ تعرفه، ولكنَّ أضواء صالة الانتظار في مطارات الغربة، قد أعطتْ السوريين هويةً جديدةً بوجوههم وملامحهم الخائفة، وهو يجلس بجانب سيدةٍ عجوز متكئةٍ بكلتي يديها على عكازها، وهو يحتضن حقيبته بين ركبتيه وصدره ويضمها كأم… … : “أذكرُ جيداً تلك الشامة الكبيرة التي تتوسط خده، رغم إهماله حلاقة ذقنه، […]

اعرض المزيد