التصنيف: ذاكرة حصار

بلاد أضيق من الحب

“الله يخليكي إهدي”، تصرخ زينة بكل حرقة قلب وعجز بوجه طفلتها ذات السنتين. الطفلة لا تكف عن البكاء والصراخ، دون أن تفهم ما حل بأمِّها التي تذرع الغرفة جيئةً وذهاباً، وهاتفها الجوال لا يفارق يدها وهي تحاول الاتصال بزوجها إيهاب دون جدوى. تنظر إليَّ بحرقة وهي تردد: “يا ربي دخلك ليش رقمو مقفل”. تعيد المحاولة […]

اعرض المزيد

على قارعة الحرب: أطفال وأحلام يقظة.. ودمىً تنزف أمام المرايا !

نعم.. على أصابعه الجائعة يعدُّ الموت ضحاياه، ويحصي إلى جانبهِ الأطفال والشيوخ، والنساء، وكأنه ينتقي الجثث الطازجة لولائمه اليومية ويرمي للكاميرات والقنوات الفضائية ونشرات الأخبار  وأعضاء مجلس الأمن والأمم المتحدة، الضحايا الساكنة، كنخوة الأعراب أمام صرخات المغتصبات. هكذا، وبابتسامته الخبيثة أمام مرايا التاريخ يترك القتلة واللصوص، والذئاب، يخوضون في دماء ما تبقّى منّا ! نراه […]

اعرض المزيد

“قُرْصانٌ يغرقُ على بلاطِ المُخيم”

الساعة العاشرة مساءً كنت قد خرجت لتوي من منزل صديقي ميمماً وجهي شطر البيت الذي كنت أقطنه بالقرب من دوار فلسطين، بعدما أتممت عملية شحن الهاتف واللابتوب بالكهرباء ومعِدتي بالفجل المقلي اللذيذ المُعد على طريقة الحصار. كان عليّ أن أسير تسعمئة خطوة منتظمة حتى أصل إلى المنزل، الظلام حالك الأزقة خالية من كل شيء عدا  […]

اعرض المزيد

لآلئُّ الحصار

يوماً ما وفي كوانين الشتاء البارد.. كان الحصار قد نال منّا ما نال، جلستُ بالقرب من المدفأة وآنستُ نارا لعل أُنسي نفسي حبّات الزيتون الثمان التي عزمتُ على أن ادخرها حتى الصباح، كان قراراً قاسياً، لكن تلك هي قوانينُ العيش في الحصار، “التّدبير” و”الصّبر” أما التّدبير فقد فُقنا أُمّهاتنا به، وأما الصّبر فقد عجز منّا. […]

اعرض المزيد

معبر بستان القصر

وأنا أنتظر دوري في المشفى، كان نظري يتجول في كل زاوية نحو الموظفين، أراقبهم كيف يعملون بكل دأب. مرّ رجل وامرأة بالقرب مني، كانا يشتمان باللغة العربية؛ ظهر أن تأففهما كان بسبب الانتظار ومن سوء معاملة موظفة الاستقبال. قلت في سرّي “يبدو أنهما لم يجرّبا معبر الموت، للذهاب إلى طبيب أو إلى مشفى، أو حتى […]

اعرض المزيد

…… اليرموك: وجهةُ نظرٍ فيزيائية……..

كُتب هذا النص في شباط 2014 وقد نجا بأعجوبة تكنولوجية من المصير النهائي الذي آل إليه مخيم اليرموك. …… اليرموك: وجهةُ نظرٍ فيزيائية…….. عشية الميلاد، أنهى العمل على رائعته. نظر إليها بفخر، وقد أنفق عليها مدخراته المالية، ووقتاً كان يمكن أن يتعلم فيه الكنعانية مثلا، وجهداً لو ادخره لنظرية الكَمِّ لأصاره ـ ربماـ أكثر فهما […]

اعرض المزيد

جولة على دراجة مأمون العُذافرة

في شهر آذار 2014، في مخيم اليرموك والمجاعة في إحدى ذُراها، وبحثاً عمّا يسد الرمق، طافت بي  دراجة أخي التي لها صفات ناقةِ طَرَفةَ بن العبد، فكانت هذه المشاهدات والتأملات. ـ1ـ ـ شعبك نصفان: لص أو متسول. ـ إلا ما رحم ربي، وسعت رحمته كل شيء. ـ لكن قلوب العباد ضاقت بها. ـ2ـ دع عنك […]

اعرض المزيد

مذكرات شاهقة من مدينة الفنتازيا الواقعية “حصار حلب”

اقتحم الجيش السوريّ الحرّ في تموز من عام 2012 أحياء حلب الشرقية، كان حينها فصيلاً واحداً (لواء التوحيد) يقوده عبد القادر الصالح (حجي مارع). وفي مدة قصيرة لا تتجاوز ثلاثة أيام سيطر لواء التوحيد على أحياء حلب الشرقية، أي على ما يقارب الستين في المائة من مساحة المدينة. طيلة عام كامل، كان الفتور قد نال […]

اعرض المزيد

مذكرات شاهقة من مدينة الفنتازيا الواقعية “حصار حلب” الجزء الثاني

مذكرات شاهقة  من مدينة الفنتازيا الواقعية “حصار  حلب“ الجزء الثاني *** *بلقيس الحلبي مدينة الفانتازية الواقعية …قد تكون هذه التسمية الأنسب لها، هكذا أنا أسميتها.  لم أكن مستعدة للمفاجآت، ولكن حين لحظة الرعب، عليك أن تنقذ نفسك حتى لو اختبأت وراء ظلك. خلعت حذائي وبدأت بالركض تجاه اللامكان؛ كنت أركضُ بعشوائية، يميناً وشمالا، وتارةً أقفلُ […]

اعرض المزيد

تابعنا على الفسبوك

  • الأكثر قراءة

  • الكتاب الأكثر مقالات

  • Categories